الأسباب الشائعة لبرودة اليدين ومتى يجب زيارة الطبيب

من الأمور الشائعة أن تشعر ببرودة في يديك حتى عندما لا تكون في مكان بارد. عادةً ما تعتبر الأيدي الباردة إحدى وسائل تنظيم درجة حرارة الجسم، ولكن في بعض الحالات قد تكون مؤشرًا على قضايا صحية تحتاج إلى اهتمام.

إذا كانت البرودة المستمرة في يديك، خاصة إذا كانت مصحوبة بتغيرات في لون الجلد، فقد تكون علامة تحذير على وجود مشكلات في الأعصاب أو تدفق الدم، أو حتى ضرر في أنسجة اليدين أو الأصابع. على سبيل المثال، إذا كنت في بيئة باردة وشعرت ببرودة في يديك مع تغير لون الجلد، قد تكون هذه علامة على تأثرك بلسعة الصقيع.

أعراض يجب متابعتها:

  • برودة في القدمين أو أصابع القدمين
  • تغيرات في لون جلد اليدين
  • الخَدَر أو الوخز
  • القرحات الملتهبة أو البثور
  • الجلد المشدود أو المتيبس

أسباب برودة اليدين

قد يكون السبب وراء برودة اليدين هو مجرد تأثير للبقاء في مكان بارد، وفي هذه الحالة، فإن هذا يعد طبيعيًا حيث يعمل الجسم على الحفاظ على درجة حرارته الطبيعية.

ومع ذلك، إذا كانت برودة اليدين مستمرة، فإن ذلك قد يشير إلى مشكلة في تدفق الدم أو الأوعية الدموية في اليدين. بعض الأسباب المحتملة تشمل الأنيميا، مرض بورغر، داء السكري، التثليج، والذئبة، وغيرها من الحالات الصحية.

متى  يجب زيارة الطبيب؟

إذا كنت تشعر بالقلق بشأن استمرار برودة يديك، يُفضل حجز موعد مع طبيبك. سيقوم الطبيب بتقييم الوضع والتحقق مما إذا كانت هناك مشكلة في تدفق الدم أو الأعصاب. سيوجه العلاج نحو معالجة السبب الجذري للبرودة في يديك، وقد يقترح تغييرات في نمط حياتك للمساعدة في تحسين الأعراض.







إرسال تعليق

أحدث أقدم

نموذج الاتصال