التهاب جفن العين: أعراضه وطرق علاجه في المنزل وكيفية الوقاية

يعد التهاب جفن العين من المشكلات المزعجة التي تتميز بتورم واحمرار الجفون، وظهور قشور تشبه قشرة الرأس على الرموش. يمكن علاج التهاب جفن العين في المنزل، خاصة في الحالات البسيطة والمتكررة، من خلال تنظيف الجفون بانتظام واستخدام طرق طبيعية لتخفيف الأعراض.

علاج التهاب جفن العين في المنزل يشمل عدة خطوات، ويمكن الاستعانة بالأدوية في بعض الحالات. لذا، سنسلط الضوء على طرق علاج التهاب جفن العين في المنزل، بالإضافة إلى نصائح هامة للوقاية من الإصابة به.

خطوات علاج التهاب جفن العين في المنزل: 

1- استخدام كمادات دافئة:

يمكن استخدام كمادات دافئة لتليين القشور المتراكمة وتخفيف انسداد الغدد الدهنية في الجفن والتخلص من الإفرازات الزيتية الزائدة.

يجب غمر قطعة من القطن أو منشفة ناعمة في ماء دافئ ووضعها على العين المغمضة لمدة 10 دقائق، مع تجديد الكمادات عندما تبرد.

يجب تكرار استخدام الكمادات الدافئة عدة مرات في اليوم، مع تغيير قطعة القماش في كل مرة، وتجنب استخدام الأقمشة الخشنة.

2- تدليك الجفون:

يساهم تدليك الجفون في علاج التهاب جفن العين في المنزل، ويتم ذلك بعد استخدام الكمادات الدافئة لإخراج الإفرازات الدهنية المتراكمة في الغدد.

ينصح بتدليك الجفون باستخدام الأصابع أو قطعة من القطن عند قاعدة الرموش بالطريقة التالية:

  1. بدء التدليك بعد إزالة الكمادات الدافئة مباشرة.
  2. إغماض العينين ثم وضع الأصابع فوق رموش الجفن العلوي مباشرة والتدليك من الحافة الداخلية إلى الخارج.
  3. وضع الأصابع تحت رموش الجفن السفلي مباشرة والتدليك من الداخل إلى الخارج.
  4. تكرار التدليك من 5 إلى 10 مرات.
يجب الانتباه للضغط أثناء التدليك والتأكد من أنه متوسط الشدة لتجنب إيذاء العين.

3- مسح الجفون:

يعد مسح الجفون خطوة أساسية في علاج التهاب جفن العين في المنزل، حيث يساعد في تنظيف الجفون وإزالة الإفرازات الدهنية والبكتيريا المتراكمة والقشور.

  • يمكن تحضير غسول التنظيف عن طريق إضافة بضع قطرات من شامبو الأطفال إلى كوب ماء دافئ، أو استخدام غسول الجفون الجاهز.
  • يجب غمر قطعة من القطن في الغسول وفرك الجفون بلطف، خاصة في منطقة الرموش، بحركة أفقية، مع تجنب دخول الغسول إلى العين.
  • بعد ذلك، يجب شطف العين بماء فاتر.
  • ينصح بتكرار تنظيف الجفون عدة مرات يوميًا بعد استخدام الكمادات الدافئة والتدليك.

باستخدام هذه الطرق، يمكن علاج التهاب جفن العين في المنزل وتخفيف الأعراض بشكل طبيعي وفعال. كما ينصح باتباع بعض النصائح الهامة للوقاية من الإصابة بالتهاب جفن العين، مثل الحفاظ على نظافة العينين وعدم مشاركة الأدوات الشخصية مع الآخرين.

لذا، يجب الاهتمام بصحة العين ومتابعة الإجراءات اللازمة لعلاج التهاب جفن العين في المنزل والوقاية منه، وفي حال استمرار الأعراض أو تفاقمها، يجب استشارة الطبيب لتقييم الحالة وتوجيه العلاج اللازم.

طرق طبيعية وفعالة لعلاج التهاب جفن العين وتخفيف الأعراض 

يعاني الكثيرون من مشكلة التهاب جفن العين، ولكن هناك بعض الوسائل والعلاجات الطبيعية التي يمكن أن تساعد في علاج هذا المشكلة المزعجة في المنزل. إلى جانب الاهتمام بروتين تنظيف الجفون، يمكنك تجربة الطرق التالية:

1- استخدام قطرات الدموع الاصطناعية: 

تلعب قطرات الدموع الاصطناعية دورًا هامًا في علاج التهاب جفن العين في المنزل. فهي تساهم في تخفيف الأعراض المصاحبة لالتهاب الجفون مثل جفاف العين واحمرارها وتهيجها. يتوفر عدة أنواع من قطرات الدموع الاصطناعية في الصيدليات، ويُفضل اختيار الأنواع الخالية من المواد الحافظة.

2- استخدام كمادات الشاي الأسود: 

يمكن استخدام أكياس الشاي الأسود الدافئة ككمادات على الجفون الملتهبة، وذلك لأن الشاي يحتوي على خصائص مضادة للالتهاب. لتحضير الكمادات، يجب نقع أكياس الشاي الأسود في ماء ساخن لبضع دقائق، ثم إزالتها وعصرها وتركها حتى تصبح دافئة. بعد ذلك، يمكن وضع أكياس الشاي على الجفون لمدة 10 دقائق قبل التخلص منها.

3- استخدام زيت شجرة الشاي: 

يمكن أن يفيد استعمال شامبو يحتوي على زيت شجرة الشاي في علاج التهاب جفن العين في المنزل. فزيت شجرة الشاي يتمتع بخصائص مضادة للميكروبات ويساعد في فتح الغدد الدهنية في الجفون وتسهيل تصريف الدهون. لذا، يُفضل استخدام شامبو زيت شجرة الشاي بدلاً من شامبو الأطفال في عملية تنظيف الجفون الروتينية. ومع ذلك، ينصح بالتشاور مع الطبيب قبل استخدامه، حيث أن زيت شجرة الشاي قد يسبب التهاب العين في بعض الحالات، وفي هذه الحالة يجب التوقف عن استخدامه فورًا.

4- استخدام شامبو ضد القشرة: 

قد يساعد استخدام شامبو ضد القشرة في علاج التهاب الجفون المصاحب لقشرة فروة الرأس. فالشامبو الخاص بمكافحة القشرة يعمل على التخلص من القشور والزيوت الزائدة في فروة الرأس، والتي قد تكون وراء الإصابة بالتهاب الجفن.

5- اعتماد نظام غذائي مضاد للالتهاب: 

يوصى باتباع نظام غذائي صحي يحتوي على الأطعمة المضادة للالتهاب لعلاج التهاب جفن العين. فهذه الأطعمة تساهم في تقليل الالتهاب في الجسم بشكل عام وتخفيف أعراض التهاب الجفون. يمكن تضمين الأطعمة الغنية بالأوميغا 3 في النظام الغذائي، مثل السلمون والسردين وبذور الكتان والشيا. كما يجب تناول الفواكه والخضروات التي تحتوي على خصائص مضادة للأكسدة والمضادة للالتهاب، والتي تساهم في تعزيز صحة الجلد ومناعة الجسم.

باستخدام هذه الطرق الطبيعية، يمكنك علاج التهاب جفن العين في المنزل وتخفيف الأعراض المصاحبة. إذا استمرت الأعراض أو تفاقمت، يجب استشارة الطبيب لتقييم الحالة وتوجيه العلاج المناسب.

 كيفية الوقاية من التهاب جفن العين: نصائح وإرشادات 

للوقاية من التهاب جفن العين، يمكن اتباع النصائح والإرشادات التالية: 

  1. المحافظة على نظافة العين: قم بتنظيف العين بانتظام باستخدام ماء نظيف ومنديل ناعم. احرص على إزالة أي أوساخ أو إفرازات قد تتراكم على الجفن.
  2. غسل اليدين: قبل لمس العين أو التعامل مع العدسات اللاصقة، تأكد من غسل يديك جيدًا بالماء والصابون للحفاظ على نظافتها وتجنب نقل الجراثيم إلى العين.
  3. تجنب فرك العينين: قم بتجنب فرك العينين بشكل مفرط، حيث يمكن أن يتسبب ذلك في تهيج الجفون وزيادة خطر الإصابة بالالتهاب.
  4. إزالة مساحيق التجميل: قبل النوم، تأكد من إزالة مساحيق التجميل بشكل صحيح. استخدم منتجات مناسبة لإزالة المكياج من منطقة العين بلطف، وتجنب تراكم المكياج على الجفون.
  5. العناية بنظافة العدسات اللاصقة: إذا كنت تستخدم العدسات اللاصقة، فتأكد من تنظيفها وتعقيمها بشكل صحيح وفقًا لتعليمات الاستخدام. قم بتغيير العدسات وحفظها بطريقة صحيحة لمنع تراكم البكتيريا والأوساخ.
  6. علاج قشرة الرأس: قشرة الرأس قد تسبب التهاب الجفن، لذا ينصح بالعناية بفروة الرأس وتجنب تراكم القشور والإفرازات التي قد تؤثر على صحة الجفون.
  7. تغيير مساحيق التجميل: قم بتغيير مساحيق التجميل المستخدمة حول العين بشكل منتظم، وخاصةً الآيلاينر والماسكارا. استبدلها كل 6 أشهر للحفاظ على نظافتها وتجنب تجمع البكتيريا.

من خلال اتباع هذه النصائح والإرشادات، يمكنك الحفاظ على صحة الجفن وتقليل خطر الإصابة بالتهاب جفن العين.

المصدر: مجلة الطب 

إرسال تعليق

أحدث أقدم

نموذج الاتصال